الكاتب مصطفى ابو السعود @most2016

2017-05-28 10:30:13 للعموم

رمضان لما نوى له

رمضان لما نوى له

كان المسلمون ينظرون لرمضان على انه فرصة ثمينة بها يتقربون الى الله ، ويدعونه للتكفير عن ذنوبهم وخطاياهم، ومع مرور الزمن تعددت نظرات الانسان لرمضان، فمنا من يرى فيه :

_ شهر نعمة ويستعد له كي يغسل ذنوبه .

_ شهر لتجديد الطاقة الايمانية وتقوية العلاقة بالله سبحانه وتعالى

_ التاجر ينتظره لعرض منتجاته التي كسدت لتحقيق المزيد من الربح.

_ المحسن ينتظره للتبرع للفقراء والتصدق عليهم.

_المجاهد ينتظره ويتمنى ان يرزقه الله الشهادة فيه لينال اجر الشهادة وهو صائم.

_والكسول ينتظره لانه يرى فيه فرصة للنوم نهارا والسهر ليلا.

_المتسول يراه فرصة لاستعطاف الناس للتصدق عليه.

_والسياسي يراه فرصة لتحسين صورته امام جمهوره.

_الممثلون والممثلات يرون فيه فرصة لتحقيق اعلى نسبة مشاهدة لمسلسلاتهم.

_ منا من يراه فرصة لزيارة الارحام والتواصل مع الاصدقاء والاحباب.

_صاحب المطبعة ينتظره لان به تكثر الاعلانات والمنشورات الورقية والجلدية الدعائية.

ولا تقف النظرات لرمضان عند ما سبق فهي كثيرة ، وعلى اي حال يسعدني ان اقول لكم ( كل عام وانتم بخير، واتمنى ان يفك الله قيد اسرانا ويرحم شهداؤنا ويشفي مرضانا، ويصلح ذات بيننا، واتمنى أن يعيننا لله على صيامه وقيامه واداء رسالته على اكمل وجه وان يتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال).

تحميل ..