عبدالرحيم التدلاوي @tadlaoui

2016-10-24 09:31:28 للعموم

طرقات

طرقات
قدمت إلي الطرقات متذمرة شاكية من خلوها مني..
وجدت قدمي متورمتين، و أنا ممدد على سرير متآكل، أتضور من الجوع، في غرفة ضيقة تنخرها الرطوبة، و تقاوم ذبالة شمعة سطوة ظلمة قلبي..
قدمت لي إناء ملأته بدموع صدقها، و وضعت قدمي فيهما، ثم مسحت بلمسات رضاها على حذائي المطنبر كاتم أسرار خيباتي..
طلبت مني الاستمرار، و خرجت مطمئنة، تملؤني السكينة.
تحميل ..