نجاة عمار @najat

2018-02-01 17:10:12 للعموم

غصة

كل شيء متوقف عن الحياة ، الأشجار لاتنمو ، الشمس لا تشرق ، القيامة لم تقم بعد ، فقط الطريق لم تتوقف عن التمدد ، وصلتْ النهر عطشى ، مدت يدها لتشرب ، تبخر الماء ، فزعت ، كانت وحدها والكون الكئيب ،أعياها المسير ، في الأفق لاح لها جدار أحمر اللون يقطع عليها الطريق ، جلست على حجر لتستريح ، استحال ترابا ، خطر لها أن الأرض تحتها بالون سينفجر قريبا ، مدت يدها لغصن شجرة ، ذاب بين أناملها وتلاشت ،أصابها الهلع ،أخذت تصرخ بأعلى صوتها ، ردد الصدى نبراتها مصحوبة بصوت محبب ،أعادت الكرّة ، اقترب الصوت ، فركت عينيها لترى في عمق الأشياء ، وجدت طفلها يناديها، ليعيدها إلى حياة تلهث من سرعة دورانها .

تحميل ..