Lamine Ain El Djaneb @lamineaineldjaneb

2017-12-04 00:06:52 للعموم

تنتهي الأشياء حين تبدأ

".. من بين أكثر خرافات قصص كليلة و دمنة قرفا ، هو أن للغابة ملكا وكل ما تسلسل بعدها من تراتبية القوى والسلطات والوظيفيات #الحيوانية ، فلنصحح الخرافة .. هبْ أنك ذاك الأسد وأتاك حديثي هذا على صينيتك الذهبية المملة المعتادة ، إن قرأت الكلام كله ولم تفهم منه شيئا فاعلم إذن أن الغابة ملكة .. أما أنت فلست سوى واحد من البدلاء الذين يزأرون زوالا ولا يمسون إلا على فراش استحقارهم أنفسهم" .

تنتهي الأشياء حين تبدأ ، جملة إيجاز جمع ملاحم الحياة حتى بالحديث عن تلك القصص التي لا تشجعنا عتباتها على إتمام العِبر منها ..وليست من الفلسفة في شيء ، بلى قد لا نكون مجبرين على تبرئة الفلسفة مجددا وكأنها مجذوم تسقط عليه تهمة إخافة الصبيان بعد الغروب ، بلى ربما نكون قد وجدنا أخيرا أثرا لا يُشاب على تواطئ ملمس جلدة الفلسفة تحت محرمة الواقع .. كتاب وثنيتنا السحيقة .

لا شيءَ من شيءٍ براء ، ولا تنفصل النهايات عن الطفقات إلا بمقدار وهلات سكراتنا قِدَحا قدحاَ ظنّا آثما بملكيتنا لحظاتنا وعقدة الحل والربط ، غير أن الحقيقة على الحقيقة تشهد لا كَرها ولا غصبا بأننا أضأل من أن ننجو من عين سم إبرة العدالة الكونية ، هو قانون الوجود المقدس المعتق الذي لم تكفي طهارة أيادينا يوما لجعله سطرا على دساتيرنا العفنة ،ولا ندرك إلا ونحن على محاريب الإعتراف أننا لم نكن نفعل شيئا سوى تقرير نهايات أحداثنا بنفس لحظة اتخاذنا قرارات البدايات .

حديثنا دليل أدبي مجازي على حقيقة لعبة الجاذبية والزمن أيضا .. أجل ، طبيعتنا زلِقة كألعاب الكبار التي يعلم عنها الراشدون (بحسابات تقويم الرزنامة) ، بأننا إذ نلعبها نفوت على أنفسنا حين غفلة أُنس الزحلقة ولا نقوم إلا ونحن ساقطون.

تحميل ..