نزار بن سلطان @nizar

2017-01-16 21:52:01 للعموم
بريق خاص

إِن كان للحروف أن تُسامِر مجدّدا نفس القلم .. فالفرح سيُرسَم بإذن الله في حَبْرَة الورق .. والأمل سيُجدّد عند الفاصلة الأولى ..

تحميل ..

نزار بن سلطان @nizar

2017-01-01 22:37:49 للعموم
تقابل النقيضين
نَصَبَ الرّمح فَوق الرَّابية .. إِسْتَدَّ ثمَّ إِنْحَنَى.. حتى انْحَدَرتْ منْه إبتسامة لطيفة..
عفوًا يا أبتِ!! أَنَّ لمُقاتِلٍ تَضَمَّخَ ثوبه دَمًا بالتَّبسُّم..
يا بُنيّ ما هنا حَذَّقْتُك الإِِمْعان .. فالحِكاية تَكْمُن دَوْماً بين الحَرْفيْن...
تحميل ..

نزار بن سلطان @nizar

2016-12-19 22:24:08 للعموم
تكامل
أن تعود عند النَّبْع حيث تُكَحَّل السهول بالخُضْرَة، ويُقَطّر من الورد ماء، يُسْقى منه أهْل الْمَدَروِالحَضَرِ والطيِّبِين وكلّ عَابِري السَّبيل..
على أمل يبقى عليهم من آثار الوضوء بعض ذاك الماء..
تحميل ..

نزار بن سلطان @nizar

2016-12-06 17:07:52 للعموم
الحب الأول
أخيراً قرر العودة إلى الكوخ الذي يقع في آخر المدينة.. المكوث فيه أصبح أجمل و عجوز السبعين صارت في الثمانين.. كوب الشاي الذي تعده برائحة النعناع و شيء من الإكليل و النسرين أصبح ألذ..
ربما سيحلو له غدا التسكع في أنهج المدينة.. لكن سيعود إلى ذاك الكوخ عند المساء و يجلس على الأريكة القديمة ليستمع لحكايا الشابة بنت التسعين عام..
أظهر الكل ..
تحميل ..

نزار بن سلطان @nizar

2016-11-20 23:52:23 منشور معدل للعموم
صورة مخفية
إلى المرابطين تحت مطر السماء العريم أنا هنا في الركن الركين و الجو قارص كمَرْبِطِكمْ القريب أو أزْيَد بقليل...
لا تطيلوا إليَّ التحديق فالظلام هنا دامس مخيف... و الخوف فيكم طبْعُُ لا دخيل...
تحميل ..

نزار بن سلطان @nizar

2016-11-01 21:58:44 للعموم
لا شيء
"الذي رحل لن يعود" هذا ما يجعلنا نقاتل و نتقاتل لنظفر بكل ما يعترضنا من الأشياء الجميلة و الرائعة
الأكيد أنها ليست الأنانية البغيضة و لا حب النفس المتمردة... لكنني صدقا لم أجد لهذا تسمية و لا عنوان
و لم استطع له تعبيرا .. فما سأقول للعباد ... و القول قد فل...
تحميل ..
Mourad Blal @muradblal
كلمات رقيقة، قليلة، رقراقة، كمستصغر الشرر، كاف لترك عظيم الأثر.
2017-12-28 12:28:13 1
نزار بن سلطان @nizar
لطفك و ذوقك الرّاقي أخي العزيز
2018-01-03 10:03:58

نزار بن سلطان @nizar

2016-10-17 21:43:50 للعموم
خلاصة حياة
طمأنينة عميقة و حب سرمدي و خط الحياة، فمن غير أمي تجود بهم .. و أب مذهب همي، هو السند في حالك الظُلَمِ .. و رفيقة دربي هي أختي عازفتي الرقيقة صندوق أفكاري وحكايتي .. و بأخي شددت عضدي و على ذكرياتنا الطفولية تبسمت لمستقبل أسعد أو ربما كان أغبر .. صادفت فيه الكثير .. إصدقاء مازالوا على العهد و اخرون رحلوا .. فسلام الحب الصادق على من بقي و سلام عفوي سَمْحُُ لمن هَجَرَ أو هُجِّرَ..
فطريق النجاة في الحياة لخصته معاتبات أبي اللطيفة حيناً و الشديدة حيناً أخر و غالبا ما يكمن في ما ترويه أمي في حكايت ...
أظهر الكل ..
تحميل ..
نُبْذة
المكتبة مشاهدة الكل

في حضرة الغياب

محمود درويش

رماد مريم

واسيني الأعرج

الأجنحة المتكسرة

جبران خليل جبران
المتابِعون (61) مشاهدة الكل
المتابَعون (217) مشاهدة الكل