Magdi Mohamed @magdimohamed

2020-04-06 01:57:03 للعموم

مراجعة لكتاب الحب في زمن الكوليرا

.

.

الكتاب:#الحب_في_زمن_الكوليرا

.

الكاتب : #غابرييل_غارسيا_ماركيز

.

عدد الصفحات : 476 صفحة

.

.

( الحب هو الحب ، في كل مكان وزمان ، وأنه ليبدو أكثر زخمًا كلما اقترب الموت )

????-: .

- الرواية هي قصة حب رجل وامرأة منذ سن المراهقة ، "فيرمينا "التي وقعت في حب "فلورنتينو" شخص من طبقة فقيرة ، عندما علم والدها بالأمر يأخذها إلى احدى قرى الكاريبي على أمل أن تنسى حبها المراهق ، وبعد عودتها مرة أخرى إلى المدينة وفي أول لقاء جمعهما قالت له (يالك من بائس ، أرجوك انسى كل شيء )

- .

- وقت انتشار وباء الكوليرا ، تتعرف " فيرمينا " على "جيفينال أوربينو" وهو طبيب لامع من طبقة اجتماعية راقية ، وبعد الكثير من المطاردات ، تزوجا ، وتبادلا الحب على مدى خمسين عاما، وعاشا حياتهما الواحد من أجل الآخر ، أما " فلورنتينو " فظل على حبه ويتمنى الموت للرجل الذي سرق حبه الوحيد ويعيش على أمل أن يجتمع بحبه من جديد .

.

????-: .

- . الحب في هذه الرواية يتحول إلى هاجس بل ربما مرض لم يتخلى عنه وهو على أعتاب السبعينات ، حب يتخطى حدود الزمن ، ومشاعر لم تتبدد بفوات العمر ، كان يعرف منذ زمن أنه مرصود لإسعاد أرملة ، وأنها مرصودة لإسعاده، ولم يكن هذا ليقلقه ، بل على العكس،كان مستعدًا للأمر .

- .

- رواية تتضمن تأملات في الحياة والموت و الزواج وجميع تحولات الحب من سن المراهقة ، مرورًا بسن النضج ، من ثم الزواج ، وصولًا إلى سن الشيخوخة ، موضحًا أن يجب أن يكون الحب لذات الحب نفسه وليس لأي شيءٍ آخر .

.

- عن الشيخوخة (يقع الرجال فجأة في هوة شيخوخة غادرة ، روحًا وجسدًا ، وعندها فإن زوجاتهم وقد تمال قواهن يقمن بقيادتهم كعميان تعساء ، يهمسن في آذانهم حتى لا يجرح كبرياءهم كرجال لينتبهوا جيدا أن هناك ثلاث درجات لا درجتين ، بركة ماء وسط الشارع ، صرة ملقية وسط الرصيف ليست سوى متسول ميت ، يساعدنهم بعناء شديد على اجتياز الشارع كمجازة أخيرة لنهر الحياة الأخير ) .

.

- بينما يسرد لنا ماركيز تفاصيل حياة شخصياته و التغيرات في حياتهم و مشاعرهم على مر سنين حياتهم، أيضًا يسرد تاريخ منطقة الكاريبي ، والتطور التدريجي في مظاهر الحياة فيها ، ووصف الأحوال الاجتماعية والسياسة و الحروب الأهلية ، والعادات والتقاليد المعيشية تفاصيل كثيرة أخرى ، وتمتد الأحداث على مدى نصف قرن من الزمن .

.

- ماركيز روائي مدهش لدية طابع ساحر في كتاباته، الشخصيات والأحداث و الحوارات كانت مرسومة بأسلوب ساحر غاية في الجمال ، وماركيز أسلوبه شيق ومؤثر ، لاسيما في وصفه للمشاعر الإنسانية ، من أجمل ماقرأت . (للبالغين فقط????) #تمت????

تحميل ..