Wafaa Abd Elmoaty @wafaaabdelmoaty

2018-01-20 20:58:58 للعموم

مراجعة لكتاب اينشتاين والنسبية

ريفيو عن كتاب ( أينشتين والنسبية ) لـ " مصطفى محمود "

بقلمى وفاء عبد المعطي محمد

كتاب أينشتين والنسبية كتاب جميل لما يحتويه من معلومات عن النظرية النسبية ولأن من كتبه هو المفكر الرائع الدكتور مصطفى محمود

فهو يناقش النظرية النسبية لأينشتين ليس بالطريقة الفيزيائية والرياضية المعقدة بل بطريقة سلسة فلسفية إيمانا منه بأن العلم لايقتصر على العلماء فقط بحجة التعمق والتخصص لأنه هو وأينشتين من رأيهم أن ذلك يؤدي إلى عزلة العلم.

فالنظرية النسبية ترتبت عليها القنبلة الذرية وخرجت من حيز المعادلات لتتحول إلى واقع من حق كل فرد أن يعرف عنها شيئا كما ذكر الكاتب .

يبدأ الكتاب بمجموعة من التساؤلات :

هل نرى الدنيا على حقيقتها ؟ ...... هل السماء زرقاء فعلا ؟ وهل الحقول خضراء ؟ ........ هل العسل حلو والعلقم مر ؟ ....... هل الجدران صماء كما نراها .

ماذا يحدث إذا استيقظت من النوم فوجدت كل شئ تضاعف ألاف المرات بما فيهم أنت ؟ والكثير من الأسئلة الجميلة التي تأخذك إلى بحر من التأمل .

على الرغم من معرفتي لكثير من المعلومات المدرجة بين طيات هذا الكتاب إلا أنني استمتعت بقراءته لأنه لم يتناول المعلومات على أنها مجرد معلومات علمية بحتة ولكن تناولها بطريقة فلسفية وربط بينها وبين الواقع جعلنى أتأمل في الكون ووجدت أننا لا شيء ، فنحن كما ورد في الكتاب سجناء حواسنا المحدودة وطبعيتنا العاجزة فالعالم الذي نراه ليس هو العالم الحقيقي فلا نرى فقط الأشياء مشوهة ولكننا لانراها مطلقا ، فكل مانراه ونتصوره خيالات مترجمة لا وجود لها مجرد صور رمزية للمؤثرات المختلفة صورها جهازنا العصبي بأدواته الحسية المحدودة .

كل ذلك يزيد من الإيمان بقدرة الخالق وإننا مهما وصلنا فلا داعي للغرور فقدراتنا محدودة

النظرية النسبية لاتؤمن بأن هناك حقيقة مطلقة فكل شئ نسبي ليس فقط في العلم إنما في حياتنا عموما فالبسنة لنا العسل ذو طعم حلو لكن ذلك لا يعني أنه حلو بالفعل فهو مر بالنسبة لكائن آخر .

وأنت جالس في السيارة دائما ماتشعر بأن السيارة التى تمر بجوارك ولكن في اتجاه مخالف أنها أسرع ما يمكن ولكن في الحقيقة أنها ليست كذلك فالراكب بداخلها يراك كما تراه فكل منكما لم ير السرعة الحقيقية .

بالتالي لا نستطيع أن نجزم بحركة الأشياء من سكونها إلا إذا ما قمنا بمقارنتها بجسم آخر فلو كانت تدور الأرض بمفردها في الفضاء لما عرفنا أنها تتحرك .

أعجبني كثيرا الربط بين الزمان والمكان فاليوم والشهر والسنة ماهي إلا إشارات لتغير مكان الأرض بالنسبة للشمس والزمن في الساعة ماهو إلا تغير مكان عقارب الساعة .

الحديث عن الكتاب وعن النظرية النسبية لا ينتهي في النهاية لابد أن نستفيد منها في حياتنا أنه لا يوجد شئ مطلق ليس في فقط في النواحي العلمية والتكنولوجية لكن في علاقتنا وحياتنا اليومية العادية . 

اينشتاين والنسبية
يحاول دكتور مصطفى محمود - رحمه الله - باسلوبه المعروف بالسهولة والمنطقية الشديدة في فهم النظرية النسبية لاينشتين بحيث تناسب فهم وادراك عامة الناس .. في اعتراض شديد منه على قصر المعلومات على عدد قليل من العلماء بحجة التعمق والتخصص .. ..
تحميل ..