مدارج @madarij

2015-10-18 22:28:30 للعموم
إن أصل كل ميتا فيزيقا هو كون الإنسان، فى الأزمنة الأولى لحضارة لما تزل بدائية، قد اعتقد أنه اكتشف فى الحلم عالما حقيقيا ثانيا. لولا الحلم لما وجد الناس أدنى سبب لتقسيم العالم إلى قسمين. إن انفصال الروح والجسد يرتبط هو كذلك بأقدم تصور للحلم تماما مثل فرضية صورة جسدية للروح، كما يرتبط به إجمالا أصل كل اعتقاد فى الأرواح، وربما أصل الإيمان بالآلهة. "إن الميت يظل حيا، لأنه يظهر للأحياء فى الحلم.": هذا هو الاستدلال الذى ساد فيما مضى طيلة ألفيات.
إنسان مفرط فى إنسانيته
إنسان مفرط في إنسانيته كتاب العقول الحرة يقول نيتشه في مقدمة كتابه في معارضته للتشاؤم الرومانسي، أي لتشاؤم المحبطين والناقصين والمهزومين: "تعتبر إرادة المأساة والتشاؤم علام على الصرامة وقوة الذكاء (قوة الذوق والإحساس والوعي). ..
تحميل ..
همسه سامي الخالدي @haemesha
كيف افتح الكتاب واقراءه ارجو الرد
2015-11-14 12:01:43
همسه سامي الخالدي @haemesha
كيف افتح الكتاب واقراءه ارجو الرد
2015-11-14 12:01:44 1