هشام الغالي @iHicham

2015-05-03 14:05:45 للعموم
لتكن فضيلتك أسمى من أن تستخف بالأشياء عند تحديدها .. وإذا ما اقتحمت هذا التحديد .. فلا تستحي من أن تلفظ به تمتمة .. فقل وأنت تتمتم :
..
إن هذا هو خيري الذي أحب .. ان هذا ما يثير إعجابي .. فأنا لا أريد الخير إلا على هذه الصوره .. لا أريد هذه الأشياء تبعا لإرادة اله ولا عملا بوصية أو ضرورة بشرية .. فأنا لا أريد أن يكون لي دليل يهديني الى عوالم عليا وجنات خلود ..
..
قل : ما أحب سوى فضيلة هذه الأرض .. لأن ما فيها من الحكمة قليل .. وأقل منه هو صواب متفق عليه .. إن هذا الطير قد بنى عشه على مقربة مني .. لذلك أحببته وعطفت عليه .. وها هو ذا الآن يحتضن عندي بيضه الذهبي .. على هذه الوتيرة تكلم وأنت تتمتم ممتدحاً فضيلتك ..
هكذا تكلم زرادشت
يعتبر كتاب "هكذا تكلم زرادشت" لفريدريك نيتشه أشهر كتبه و أعظمها على الإطلاق، كتبه نيتشه بأسلوب أدبي فلسفي متميز جمع بين النثر والشعر والموسيقى وبثه أفكاره المتميزة و المتفردة للحياة والإنسان حيث صور فيه نموذج الانسان ..
تحميل ..