Hani Khuffash @hanikhuffash

2017-01-02 19:14:48 للعموم
هنيئاً لهم
هنيئاً
لمن لا يزالون يرسمون بالألوان ولم يقعوا ضحيّة الأسود والرّماديّ
للذين ما زالوا يركضون خلف الفراشات
للذين لم يصل إلى آمالهم خريف العمر والكآبة
للذين ما زال الطفل في داخلهم على قيد الحياة
للذين يتحدّثون سريعاً ، يُسابقون دقّات قلوبهم ويسبقونها
للذين يقولون ما يجول في صدورهم بغير ترتيب ولا تزيين
هنيئاً
لمن مرّوا بكُلّ ما مررنا به ولم يمسَسْهُم سُوء
لمن لا تتعب أقدامُهم من اللعب
لمن لا ينطفئ البريق في أعينهم مهما خذلهم الآخرون
لمن يستمعون إلى نصائحنا البائسة ويلقونها خلف ظهورهم
هنيئاً
للذين يروننا أقوياء ونحن في الحقيقة أضعف بكثير مما يظُنّون
للذين حَسِبوا أنهم بِنا، وفي الحقيقة إننا لا نصلح إلا بهم
هنيئاً
لمن يغيّرون قصّات شعرهم كلما احترق مذنّب في السّماء
للبعيدين كل البعد عن الروتين القاتل
لمن لا قوانين عندهم ليفرحوا بكسرها
لمن وجدوا أنفسهم ولم يضيّعوها مثلنا
هنيئاً لهم على أحلامهم البعيدة كل البعد عن المال والجاه والتغلّب على الغير
هنيئاً لمن يظنون أننا نقدّم لهم المساعدة، ونحن في الحقيقة نستلهم الابتسامة
والحرّية من عفويتهم الخالصة...
هنيئاً لبشر ليس كمثلهم بشر
هنيئاً لمن ينحدرون من سلالة الأوركيد والجاردينيا والفلامنجو
هنيئاً لمن سيغادروننا يوماً
وسيظلّون معنا إلى الأبد
ولكم ردّدتُ دائماً:
"ليتَكُم لم توقِظوني حينما نادى المؤذن
حيّ على الوداع حيّ على الوداع"
تحميل ..