Ahlem El Gueder @Ahlem

2016-11-18 19:50:13 للعموم
ليتني
ليتني أستطيع أن أطلعك على هذا الوجع الذي يفتت روحي.. كم هو مر فراقك.. مر!

هنا، في هذا الركن الركين، أنكمش على خيبتي بك، ترافقني كآبتي و صورتك التي لاتفارقني.. و لا هي حتى تؤنسني.. فقط تظل تهمس لي: لن نكون لبعض أبدا!
أحلام
تحميل ..