هشام العقلي @iHicham

2016-04-15 19:01:37 للعموم
"غودو" الذي لم يأت ..
لا جديد تحت الشمس ولا حتى تحت الظل .. كل شيئ مكرر : الأنفاس، وقع قطرات الصنبور الذي نسيته مفتوحا قليلا كالعادة، جريان نهر السين بمياهه المتغنجة أمام شرفة البيت، ضجيج مروحة الحاسوب، نور غرفة الحمام، الأوهام القديمة نفسها، الهواجس نفسها، الأفراح نفسها، الفخر نفسه، كوب القهوة نفسه، ثم هذا الظل الجاثم على صدري اللايتزحزح .. كل شيئ مكرر .. لم يعد هناك شيئ يدهش، لا الأغنيات ولا الإنتصارات ولا الحب ولا حتى مقدم الربيع .. وحيدا، كدُورِيٍّ الخريف، على الجذع الفارغ، الذي كان ذات يوم شجرة، شجرة ماتت واقفة .. تهجم علي الصور القديمة تترى، دون رغبة مني : بيت الطين، شجرة التين قبالة النافذة، عروش شجرة الرمان الوارفة، درن البطاطس التي زرعناها في حديقة البيت، الكيس الذي دفنته في الحديقة نفسها ولم أجده بعدها أبدا، الدموع المودعة، الضحكات الهستيرية، ثلوج غرونوبل، منظر التقاء البحر والمحيط من أعلى، الحافلة التي تقطع الغابة قبل أن توصلني إلى البيت، تغنج مياه نهر السين، ربطة العنق الغبية، صورة جدي على جدار البيت بعينيه الخضراوتين ونظرته الحادة، القطار المؤدي إلى باريس، ساحات مدينة "بروج" التي أحب وبناياتها الجميلة، أنا وأخي ونحن نهرب من جدي بعد أن ظبطنا ونحن نسرق الرمان، منظر حقول "التيرس" من أعلى، الدموع المودعة الأخرى والعيون الحائرة، الدالية المصلوبة قبالة البيت حيث ولدت والمسجد القديم على التلة .. تهجم علي الصور تباعا بينما أنا أنتظر "غودو" .. "غودو" الذي الذي لم يأت .. "غودو" الذي يبدو لي أحيانا أنه هو نفسي التي في الجهة المقابلة، الجهة التي يخيل إلى دائما أنها هي روابيَّ الخضراء التي أحب .. أينما كنت فإن "غودو" سيكون دائما في الجهة المقابلة، هكذا أوحي إلي بينما تتزاحم الصور في مخيلتي .. "غودو" الذي كلما انتظرته كلما أحرق آثاره من حولك .. "غودو" الذي لم ولن يأتي .. "غودو" الذي لن يظهر تحت الشمس ولا حتى تحت الظل ..
تحميل ..
Bounaceur @almostapha
هو اصلا غودو منتظرا الا ياتي فكيف تؤكد حقيقة بدبهبة ما السر في دلك ؟
2016-06-08 13:43:40
هشام العقلي @iHicham
أولا أنا لا أؤكد شيئا ولا أنفي شيئا ولا تهمني الحقيقة أصلا ولا يهمني غودو ولا بودو ولا بيكت، فليذهب... أظهر الكل ..
2016-06-08 15:29:25